Total Pageviews

Monday, August 21, 2017

لماذا فلسطين ... لماذا الاقصي

لماذا الاقصى

لماذا الاقصى.. لماذا علينا أن نهتم. لم لا يجب أن يمر علينا مرور الكرام

 من أجل فلسطين... من أجل القدس
بالنسبة لمغتربة، ترعرعت في بلاد تبعد آلاف الكيلو مترات عن تراب وطنها ولم تسنح الفرصة لي بزيارته بسبب تحكُمات مِن قِبل  محتل غاضب و جائر يتحكم في مصير ملايين من أبناء هذا الشعب.. لكن لم ينسى اهلي أن يزرعوا فينا الانتماء،. معنى أن يكون لنا ولاء... معنى بأن تفخر بأنك فلسطيني أو أن تنتمي لأصول فلسطينية.. لم ينسوا في زحمة الحياة أن يورثونا كيف نحب فلسطين وان نشتاق إليها... لم ينسى والدي أن يحدثنا عن طفولته التي كانت في يافا، قبل أن يهجر قسرا مع بقية من هُجر.. كيف قضى أيامه لاجئا في نابلس ومخيماتها بعد التهجير... عشنا معه أجواء التهجير والقمع الذي مورس من قبل المحتلين وعصابات المستوطنين... لن أنسى حين حدثنا أن جدي دفن في باطن الأرض مفتاح بيته كما فعل غيره من شعب فلسطين على أمل الوعد بالعودة بعد حين والذي ما زلنا بانتظار تحقيقه بعد ما يقارب من 70 عاما من التهجير...
تعلمت أن القدس هويتنها عربية وأهميتها دينية ليس لنا فقط كمسلمين.. نشأت في زمن كانت أخبار فلسطين تحاوطنا من كل مكان وكان الاهتمام جليا.. كانت مقاومة الاحتلال الإسرائيلي من قبل الفلسطينيين لا يختلف عليه أي عربي عامة أو مسلم. خاصة.. حين كانت المقامة شرفاً وموتا شهداء...
فلسطين كانت والقدس خط أحمر لا يمكن تجاوزه.. لكن في آخر عشرون سنة نشأ جيل لا يعرف ماهي قضية فلسطين ولا أهمية ومكانة المسجد الأقصى بل لا يعرف أين يقع المسجد الأقصى.... ..... لا بل بدأت أصوات كثيرة من العرب تعلن بجانب تأييدها للتطبيع مع بني صهيون، ترى أن القضية الفلسطينية انتهت وان الفلسطينيون كما يشيعون دائما باعوا وطنهم.
القدس وفلسطين أصبحت أخبار هامشية وما أن نسمع أي خبر عن فلسطين الا وغيرنا الموجة أو القناة....
 أريد أن أقول أسفة جدا للمرابطين من يقفون بوجه جنود الاحتلال يوميا في دخولهم لكل صلاة.. في تناقلته داخل مدينة القدس.... اقول اسفة لأني لا أملك إلا أن أدعو لله ان يثبت ويقوي عزيمتكم وان ينصركم دائما اجمعين
اقول لمن خذلهم أو أعان عليهم أن يشغلهم بأنفسهم وان يشتت شملهم
لو كان أهلنا أحياء يرزقون لماتوا كما وحنا على ما صرنا إليه من شتات واختلاف فيما هل نصر القدس أو ندعوا لأهلها ودعونا في حالنا...
‏ في النهاية اردد شعر أمل دنقل...

نحن جيل الألم

لم نر القدس إلا تصاوير 
لم نتكلم سوى لغة العرب الفاتحين
لم نتسلم سوى راية العرب النازحين
ولم نتعلم سوى أن هذا الرصاصَ
مفاتيح باب فلسطين
فاشهد لنا يا قلم .
أننا لم ننم .
أننا لم نقف بين لا و نعم 
ما أقل الحروف التي يتألف منها اسم ما ضاع من وطنٍ 

Wednesday, July 12, 2017

هل للحكاية نهاية

هل للحكاية نهاية...



استمعت لخاطرة للأستاذ اسعد طه بعنوان "إذا مرت بك الحكاية، فلا تدعمها تمر" عندها قررت أن أكتب عن ما حكايتي التي لم أدعها تمر
عندما تمر بك الحكاية... تمسك بها، لا تتركها ولا تستسلم لأي بادرة استسلام أو بادرة احباط
تثبت بها.... احطها بحبل أفكارك......
لا تترك الحكاية تمر مرور الكرام.. بل تفكر بها وقلبها يمنة و يسرة وقس عليها حالتك...
حاول أن تتفكر هل تصف حالة من حالاتك أو تحكي موقفا قريبا مما مر بك..
وأكمل من حيث انتهت عندك'' ابدا بنسج  خيوط تكملها بشكل جديد وزد لها فصول عديدة،إن كان في استطاعتك....استفد من خبرات وتجارب الماضي وخطط للقادم بافكار مبدعة وجديدة...اجعلها بداية امل...
لتبدأ صفحات جديدة من حياة جميلة قادمة..
عن نفسي في جعبتي الكثير، سأحاول أن أجمع عصارة ما عشته على مدى سنوات لأتعلم و ولاواجه ما ينتظرني لاحقا.... لا أدري ما كنته هذا القادم... المستقبل...
سأكون حذرة احيانا وغالبا مغامرة ومندفعة
عن نفسي، حكايتي لم تنتهي بعد... والعبرة كيف تختار أن تكون النهاية، اجعل نهاية حكايتك ناجحة وسعيدة، جديرة أن تذكر.......
في نهاية الحكاية...
لا يوجد فشل... هناك حالات من اليأس والإحباط
هناك حالات من الغضب إما تزيدك إصرارا على التغيير
أو تبقيك محلك سر..
فكن كريما مع نفسك واختر نهاية تليق بك...
نهاية لا تعني نهاية الحكاية بل بداية لحكاية جديدة

شكرا استاذ #اسعد_طه
هدى خميس.

Friday, February 17, 2017

كن إنسانا وكفي... SanaaYoussef@

استيقظت كالعادة صباحا أمسكت جهازي الموبايل لأتعرف علي ساعة استيقاظ كالعادة ومنها دخلت إلي موقع التغريد تويتر وفوجئت بالخبر ، وفاة صديقة من تويتر ، لم اقابلها شخصيا لكن تكلمنا خلف الشاشة مرة واحدة. وتستحق أن أسميها صديقة....
كانت انسانة بمعنى الكلمة...، الله يرحمها لذلك كانت دائما تردد " كن إنسانا وكفى".

الدنيا فعلا فانية...فعلا هناك شخصيات نتمنى أن تزدان بهم حياتنا وبعض الشخصيات بقاؤهم علي قيد الحياة ابتلاء شديد الله يعينا عليه.

الله يرحمك ويغفر لك يا سناء  SanaaYoussef@

WHo IS Huda????

My photo

First of All,  With All Respect, people who want to chat with me Privately  ...sorry I don't chat with any in private chat..especially strangers..I am here for Public sharing...& Exchange useful Info...Don't want to waste my time in rubbish repeating talks....Thanks All for understanding... :) 


A normal woman who strangle to fit in this life, I try to enjoy my life as much as I can but  as a way that won't upset Allah, but I am not a militant irresponsible...respect my mind, so that I can respect yours...so lets talk...

One More Thing... Sometimes It seems like I forgot about Palestine, but really I never will or do forget that "Palestine" is in my heart and will do all my best to be remembered and to be free ....